نُقدم لكم عشرة أمثال يابانية مشهورة يتم استعمالها بكثرة!

0

من الأمور المفيدة التي نتوارثها من أجدادنا من الماضي وتستمر في التداول بيننا هي الأمثال والحكم. لكل دولة أمثال وحكم مشهورة بها، وكذلك في اليابان. حيث استمرت الكثير من الأمثال بالانتقال منذ العصور القديمة حتى يومنا هذا، بسبب شمولية معناها وتطابقها مع الحياة والمشاعر في كل زمن ومكان على الرغم من تطور العالم وتقدمه.

 

وتلعب هذه الأمثال اليابانية والتي تعني في اللغة اليابانية “كوتو وازا” دور كبير في توجيه الناس وتشجيعهم. ولذلك سيكون من المثير للاهتمام التعرف على بعض أشهر هذه الأمثال، لنبدأ جولتنا في عالم الأمثال اليابانية.

 

لا تنس نيتك الأصلية

يُقال في اللغة اليابانية “شوشين واسوريرو بيكارازو” (初心忘れるべからず) وهو مثل ياباني مشهور يُقال عندما يعتاد الإنسان على ممارسة عمل أو رياضة ما ويكتسب الخبرة، فينسى حيويته ونيته التي بدأ بها. وهنا يأتي دور المثل “لا يجب أن ننسى نيتنا الأولى، لا بد أن نتذكر المشاعر الجادة والصادقة التي كانت لدينا عندما بدأنا بالعمل”.

 

أي عندما نعتاد على فعل أي شيء ما، من المحتمل أن نشعر بالملل أو الرغبة في الاسترخاء، لذلك في مثل هذه الأوقات هذا المثل يساعد على تذكر المشاعر والنية التي كانت موجودة في قلب الشخص في البداية. وذلك لتشجيعه وتحفيزه حتى يعود يعمل بحيوية مجدداً، ويسلك الطريق الذي يتوافق مع نيته ومشاعره التي بدأ بها.

 

 

البذور التي لا تُزرع لا تنمو

يُقال في اللغة اليابانية “ماكانو تانيوا هاينو” (蒔かぬ種は生えぬ) وهذا المثل يعني إذا لم نزرع البذور فلن تنمو. أي إذا لم “نبذل أي جهد، فلن نحصل على نتائج جيدة” و”إذا لا يوجد هناك سبب، فلن يكون هناك نتيجة”. وغالبًا ما يتم استعماله للإشارة إلى أنه لا يمكن الحصول على نتائج جيدة وعلى ما نريد دون القيام بشيء.

 

كثيراً ما يقوم الشخص بإخفاء الجهود القاسية والمؤلمة ويظهر النتيجة المميزة والرائعة. فيعتقد الناس أن هذا الشخص حصل على نتيجة بسهولة دون جهد، وهنا يأتي دور المثل “البذور التي لا تُزرع لا تنمو” أي إذا لم يكن هناك تعب ومشقة متواصلة فلن تستطيعوا التقدم جيداً والحصول على ما ترغبون به. فالنبتة الجميلة والمشرقة تخفي معها تعب وجهد المزراع.

 

 

غداً هو يوم جديد/ رياح الغد ستهب

يُقال في اللغة اليابانية “أشيتاوا أشيتانو كازي غا فوكو” (明日は明日の風が吹く)، وهذا المثل يعني أنه من الأفضل أن لا نفكر في المستقبل كثيراً ونقلق، بل يجب أن نمضي في الطريق.

 

مثال على ذلك، إذا حدث شيء سيء اليوم فسيحدث شيء جيد غدًا. لذا لا بد أن نمضي في طريقنا اليوم ونتطلع للغد. كما يشير المثل إلى أنه “لا جدوى من التفكير الدائم إلى الأبد” فرياح الغد ستهب بأخبار وأشياء جديدة ومبشرة، وهو مثل يُستعمل على نطاق واسع للنصيحة والتشجيع.

 

ففي عالم اليوم حيث تظهر أشياء جديدة كل يوم وتتغير بوتيرة مذهلة، وجميعنا نرى كم هي الحياة متقلبة وتذهلنا دائماً، ولذلك فإن هذا المثل “غداً هو يوم جديد” يتماشى تماماً مع العصر الحديث.

 

 

لا تضيع ولو قدراً بسيطاً من الوقت

في اللغة اليابانية يُقال “إيسونو كويين كارونزو بيكارازو” ( 一寸の光陰軽んずべからず) وهذا المثل يشير إلى أن الحياة قصيرة، فلا يجب إضاعة الوقت ولو قليلاً. وعند النظر في كلمة “كويين” نجد أنها متكونة من حرفي “كانجي” وهما (هيكاري  光) وهو الضوء، بينما (كاغي 陰) يعني الظل، وعند جمعهما معاً يصبح اللفظ (كويين 光陰) ويعني الليل، وهو يمثل الشمس والقمر ويشير إلى “الوقت”.

 

وأصل هذا المثل هو قصيدة صينية “غوسي” حيث يوجد في القصيدة جملة تقول “على الرغم من أن الأولاد صغار في السن، فإنه من الصعب إكمال تعليمهم، ولا يجب أن يضيعوا ولو قدراً بسيطاً من الوقت”. وهذا المثل يُستعمل عندما يتكاسل الشخص عن التعلم أو على القيام بشيء ما ويأجله مراراً وتكراراً فيضيع الوقت والعمر من غير نتيجة وفائدة، فلا بد على الشخص أن يستغل الوقت ويقدره.

 

 

إذا تراكم الغبار، فإنه يتحول إلى جبل

يُقال في اللغة اليابانية “تشيريمو تسوموريبا ياما تو نارو” (塵も積もれば山となる) وهو مثل مشهور يشير إلى أنه “إذا تراكم الغبار، سيصبح كومة كبيرة” والمقصود بالغبار هنا هو الأشياء الصغيرة جداً التي تكون غير واضحة ومرئية جيداً للناس تماماً مثل الغبار في بداية تراكمه. هذه الأشياء الصغيرة “الغير مهمة” و “لا تفيد أو تضر بشيء”إن اهتم بها الشخص ستصبح كومة كبيرة تفيده “نتيجة جيدة”.

 

وهذا الأمر ينطبق تماماً في الأمور الجيدة، مثل قضاء بضع دقائق أو نصف ساعة في اليوم في ممارسة شيء مفيد، خلال سنوات سيصبح الشخص متمرساً في ذلك الشيء. ولذلك يجب عد الاستهتار بممارسة شيء خلال وقت قصير أو حدوث أمر صغير في النهاية سيكبر هذا الشيء ويحقق نتائج كبيرة.

 

 

اسقط سبع مرات، وانهض ثمانية

يُقال في اللغة اليابانية “نانا كوروبي ياؤوكي” (七転び八起き) وهذا المثل مشهور يُستعمل لرفع العزيمة وللنصيحة، حيث يعني “مهما فشلت ووقعت، قف وقاتل دون أن تستسلم”. فبغض النظر عن مدى شعور الشخص بالاكتئاب والألم، وبغض النظر عن عدد المرات التي يقع فيها ويبكي بداخله، فما دام هذا الشخص يقف ويحاول مجدداً ولا يستسلم، فإن جهوده وألمه لن يذهب هباءً بل ستحدث أشياء جيدة في النهاية.

 

وقد يفكر البعض إنه أمر غريب وجود سبع مرات فقط للسقوط وثمانية للنهوض، ولكن هذا العدد لا يدل على عدد مرات السقوط بالتحديد، بل إنما يدل على أن عدد مرات النهوض تكون أكثر من السقوط. وقد يفهم البعض أنه لابد من وجود نجاح حتمي في النهاية لشيء محدد، ولكن إن هذا المثل لا يقتصر على شيء محدد حيث يشير بشكل عام إلى أن الحياة متقلبة هناك أفراح وهناك أحزان، والاستمرار في الحياة والمضي قدماً في طريق صحيح هو النهوض المطلوب.

 

 

تعلم من الماضي واكتشف الجديد

في اللغة اليابانية يُقال “فوروكي ؤو تازونيتي أتاراشيكي ؤو شيرو” (故きを温ねて新しきを知る) ويعني حرفياً “قم بتدفئة الأمور القديمة واكتشف الجديدة” أي لابد من الرجوع للمعلومات والخبرات القديمة ودراستها لاكتشاف والتعرف على ما هو جديد. مثل دراسة الكتب القديمة والحكم والتعلم من قصص وخبرات الأجداد لاكتشاف معاني ومفاهيم ودروس جديدة والمساهمة في اختراع ما لم يوجد من قبل.

 

فعند النظر في الإنسان، فهو على عكس الأشياء الأخرى كالآلات التي تهلك ونستبدلها. الإنسان لديه عقل وقلب لا يمكن استبدالهم. إن حياته لا تعوض وهنا يأتي دور هذا المثل، أن العقل البشري لا يتغير حتى بعد آلاف السنين. الحكم وتجارب الحياة هي شيء ثمين نتعلمها من أجدادنا، ونتعلمها بقراءة كتب كتبها العلماء والكتاب السابقين لنقل خبراتهم ودروسهم للأجيال القادمة، والتي تفيد في زيادة وعينا ودراسة واكتشاف مواضع جديدة.

 

 

الضفدع في البئر لا يعرف شيئًا عن البحر الكبير

يُقال في اللغة اليابانية “إينوناكانو كاوازو تايكاي ؤو شيرازو” (井の中の蛙大海を知らず) وهذا المثل يوضح أن الضفدع داخل البئر لا يرى شيئًا سوى عالمه الصغير، ولا يعرف أن هناك بحر كبير للغاية. وهذا يشير إلى “البصيرة الضيقة” بمعنى أن الشخص ذو التفكير المحدود لا ينظر للأمام ومن جميع الجهات، ولا يعلم أن هناك وجهات نظر وطرق تفكير أخرى جيدة.

 

كما يوجد إضافات أخرى لهذا المثل، أشهرها “الضفدع في البئر لا يعرف شيئاً عن البحر، ولكنه يعلم كم هي السماء عميقة” وهكذا يصبح المعنى أنه حتى إن كان الشخص ذو بصيرة ضيقة، فهو يعلم كم هو عميق هذا العالم” ويتم استعمال هذا المثل بشكل إيجابي.

 

فإذا نظرنا إلى الناس المنجزين والعلماء في التاريخ، فقد نعتقد أنهم خبراء في كل شيء ولكن في الواقع هناك مجالات وأمور قد لا يعرفون عنها شيئًا، وهنا نجد أن العالم عميق وواسع وسنلاحظ كم هو صغير حجمنا مقارنةً به. ومع ذلك حتى وإن كان العالم عميق، فإذا اتبعنا الطريق بثبات فسنتمكن من الوصول إلى طرق في أعماق هذا العالم.

 

 

تأتي الثروة إلى البوابة التي تضحك

يُقال في اللغة اليابانية “واراو كادو نيوا فوكو كيتارو” (笑う門には福来る) مثل مشهور يشير إلى أن الضحك يجلب السعادة والرزق للناس، كما يُقال إن الضحك أفضل حل سحري للسعادة. في البداية لنحلل بعض الكلمات (مون 門) تعني بوابة وهي تشير إلى العائلة أو المنزل، بينما عند قراءتها مع الكلمة السابقة لها تصبح (واراو كادو 笑う門) لتعني حرفياً البوابة التي تضحك، وهي تشير إلى المنزل والعائلة السعيدة التي تضحك ذات الجو المرح.

 

وهذا المثل يُستعمل بشكل إيجابي للنصيحة ولإبهاج الناس، فطالما هناك ابتسامة وأجواء عائلية سعيدة وضحك فإن أشياء جيدة سوف تحدث، وكأن الابتسامة تردع الأمور السيئة وتقلل من تأثيرها.

 

 

هناك أيضاً مجاملة بين المقربين

يُقال في اللغة اليابانية “شيتاشي ناكانيمو رييغي أري” (親しい仲にも礼儀あり) وهو مثل يشير إلى أنه بغض النظر عن مدى قرب العلاقة بين شخصين، فلا بد أن يتم مراعاة التهذب والمجاملة. فالشخص إذا كان قريب جداً من الطرف الآخر، فقد يميل إلى الشعور بالاسترخاء وتجاوز الحدود في القول والفعل، وهذا قد يضر العلاقة حتى وإن لم يظهر الطرف الآخر ذلك. وهنا هذا المثل يوضح لنا أنه مهما كانت العلاقة قريبة لابد من تذكر استعمال كلمات جيدة مثل الشكر والامتنان.

 

 

الملخص

هذه الأمثال جميعها توجه الإنسان للمشي بالطريق الصحيح، وتشجعه على الاستمرار مهما وقع، وعلى الضحك والتفاؤل حتى تأتي الأمور الجيدة. أعتقد أن بعد قراءتها شعر كل شخص فيكم بدفعة طاقة إيجابية وبأمل وقوة للاستمرار للأمام.

 

سيكون من الجميل تذكر واستعمال بعض هذه الأمثال عندما تكونوا في حاجة لطاقة إيجابية، فبالنسبة لي أقوم بصنع فواصل كتب وأكتب عليها المثل الذي أحتاجه باللغة اليابانية لأني أحب استعماله بلغته الأصلية. وذلك حتى إن شعرت بشعور سلبي أثناء الدراسة أنظر إليه لأرفع معنوياتي وأستمر للأمام. إنها طريقة فعالة أوصي بها.

 

وبالتأكيد الأمثال العربية عميقة ولها أسلوب لفظي وتركيبي مميز، وكذلك الأمثال اليابانية عند قراءتها باللغة اليابانية، ولذلك قمت بتزويدكم بالأمثال بلغتها الأصلية حتى يتعرف عليها المهتمين أكثر. وأشكركم على القراءة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط