خمس حلويات يابانية صيفية نوصي بها

0

يبدع الشعب الياباني في صنع حلويات تناسب كل موسم، محافظين على حلوياتهم التقليدية مضيفين عليها لمسات مبدعة تناسب ذوق الجميع وتذهلنا بجمالها ومذاقها اللذيذ. في موسم الصيف مثلاً، يقبل اليابانيون بشكل كبير على تناول الحلويات الباردة والمنعشة من أجل التلطيف من درجة الحرارة ولإكمال يومهم بحيوية. هذه المرة سنقدم خمس حلويات يابانية شائعة وموصى بها في فصل الصيف في اليابان.

 

مثلجات الثلج المبشور”كاكيغوري”

كاكيغوري أو حلوى الثلج المبشور وهي حلوى تقليدية يرجع تاريخها إلى فترة هييان (٧٩٤-١١٨٥)م. حيث كان يضاف فوق الثلج المبشور عصير الفاكهة وعصارة بعض أنواع النباتات مثل الكوبية، وقد كانت حلوى قيمة للغاية تقدم للنبلاء. ومع مرور الوقت أصبح الثلج متاحاً أكثر وتطورت طرق حفظه وبشره وأصبحت متاحة للناس عامة.

 

 

وتعد مثلجات الكاكيغوري هي الحل المثالي للانتعاش في حر الصيف، وتباع في كل مكان في المقاهي والمطاعم. حيث يتم تقديم الكاكيغوري بإضافة عصير مركز من نوع الفاكهة التي تفضلها بشكل أساسي، أو عصير الفاكهة المخفوق والذي يضاف فوقه حليب دسم. لاسيما أن هناك العديد من النكهات المنوعة مثل الفراولة والليمون والمانجا والبطيخ والفانيلا والخ. وهناك أيضاً نكهة الماتشا ” الشاي الأخضر”. والمميز أنه يمكن إضافة الفواكه أو خلط بعض النكهات معاً حسب رغبتك.

 

 

ومن أبسط أنواع مثلجات الكاكيغوري هو شراب بلا لون وثلج مبشور فقط، وهذا النوع يسمى  باليابانية “ميزوريه” والتي تعني “المطر الثلجي” نظراً لشكلها الذي يشبه الثلج الذي يتساقط عليه المطر. طعم هذا النوع من المثلجات منعش جداً تماماً مثل إسمها، قوامها ناعم وكأنها قطن ناصع البياض!

 

 

أما في وقت المهرجانات الصيفية تكثر أكشاك المثلجات وهذا يتيح لك تناول الكاكيغوري بنكهتك المفضلة بينما تستمتع بالمشاهدة، حيث تقدم في أكواب سهلة الحمل و مليئة بالثلج المبشور المنعش.

 

 

ميزو يوكان

حلوى الميز يوكان وهي عبارة عن صنف من حلوى اليوكان التقليدية. وتعرف حلوى اليوكان بشكل أساسي أنها عبارة عن هلام مصنوع من “أزوكي” وهو معجون الفاصوليا الحمراء المحلاة والأغار والسكر، بينما الأغار هو من المكونات الأساسية لحلوى اليوكان. وقد استخدم في صناعة هذه الحلوى في فترة إيدو كمكون رئيس، وهو مادة هلامية يستخرج من الأعشاب البحرية من أجل تغليظ قوام الحلوى. وقد أصبحت هذه الحلوى شائعة بعد اكتشاف السكر في فترة إيدو.

 

 

في الصيف الحار تعتبر حلوى الميزو يوكان من الحلويات المنعشة لمقاومة حر الصيف، حيث يمتاز هذا النوع بوجود نسبة مياه أعلى من حلوى اليوكان التقليدية. وغالباً ما يتم تبريدها في الثلاجة وتقدم باردة. مما يمنحك شعوراً منعشاً في يوم حار ورطب، لاسيما تأثير المياه الذي يجعل قوامها ناعم ولامع خفيفة ومناسبة للصيف.

عادةً تُشكل حلوى الميزو يوكان على شكل مستطيل مقطع إلى قطع صغيرة أو مربعات وأحيانًا تكون دائرية الشكل. وفي الوقت الحاضر، أصبح من الشائع إضافة مكونات أخرى لحلوى الميزو يوكان مثل الكستناء المفرومة والبطاطس الحلوة والفواكه المنوعة. ولأني أحب الفواكه كثيراً فإن حلوى الميزو يوكان بالفواكه هي المفضلة لدي، عندما تذوقتها كانت ناعمة جداً ومنعشة للغاية! صحية ومليئة بالطاقة الكافية لتكمل عملك بانتعاش في جو حار ورطب.

 

 

عادةً تستخدم أوراق الشجر في تزيين الحلويات اليابانية أو كقاعدة لها، أليست هذه اللمسة جميلة! إذا أردت الخروج مع أحبائك أو أصدقائك في الصيف الحار لا تقلق بشأن الجو، وجرب شرب شاي الماتشا المثلج مع حلوى الميزو يوكان المنعشة واستمتع بوقتك.

 

 

حلوى كوزوكيري

كوزوكيري وهي حلوى يابانية تقليدية نشأت في كيوتو منذ زمن بعيد. حيث كان اليابانيون يصنعونها للتلطيف من درجة حرارة الصيف العالية. وهي تشبه النودلز كثيراً ولكن تختلف تماماً في المكونات. مكوناتها بسيطة جداً فهي مصنوعة فقط من الماء ومسحوق كودزو. حيث يتم إذابة المسحوق جيداً في الماء ثم يسخن في قالب حتى يجمد ثم يقطع إلى قطع رقيقة وناعمة، وتقدم عادةً مع شراب السكر الأسود. قوامها ناعم وتذوب بسرعة باردة ومليئة بطعم الحلاوة التي تناسب الذوق العربي.

 

هذه الأيام أصبحت حلوى الكوزوكيري تقدم مع إضافات منوعة مثل الفواكه الطازجة والماتشا (الشاي الأخضر). أعتقد أن حلوى الكوزكيري وشراب السكر الأسود كما هي مزيج لذيذ ومنعش للغاية يجعلك تشعر بتاريخ اليابان العريق.

 

 

لنرجع إلى مسحوق الكودزو، قد يتساءل البعض عن معناه؟ الكودزو هو مسحوق نشا مصنوع من جذور نبات كودزو. تم استخدامه في المطبخ الياباني في صنع كل من الحلويات والطعام لفترة طويلة، وله فوائد صحية عديدة. وفقاً لتاريخ اليابان، الكودزو يساعد على تحسين الدورة الدموية ويساعد على الهضم ويهدئ الأعصاب. تخيل كم هي صحية هذه الحلوى، وفي نفس الوقت مناسبة للانتعاش ومقاومة حرارة الصيف!

 

 

ميزو مانجو

ميزو مانجو هو نوع من الحلويات اليابانية التقليدية التي لا بد من تجربتها خلال موسم الصيف في اليابان. ظهرت بدايةً في مدينة أوغاكي محافظة غيفو منذ زمن بعيد، وكان يتم تبريدها بطريقة تقليدية على ألواح خشبية توضع في حوض المياه. وكانت تباع بشكل كبير في الصيف خصوصاً في المهرجانات الصيفية.

 

وتعرف حلوى ميزو مانجو بأنها عبارة عن معجون الفاصولياء الحمراء المحلاة و خليط كودزو. حيث يتم إذابة نشا كودزو والسكر في الماء ثم يسخن حتى يتماسك الخليط ويصبح لين مثل المعجون، ثم يسكب بعض الخليط في قالب صغير ويوضع فوقه القليل من عجينة الفاصوليا الحمراء وتغطى بالمزيد من خليط نشا كودزو، وتوضع في الثلاجة لتبرد وتتماسك. فتكون النتيجة حلوى شفافة لامعة وباردة مناسبة للانتعاش في حر الصيف.

 

 

طعم حلوى ميزو مانجو قريب جداً للذوق العربي حيث أن خليط كودزو الذي يغلفها، شكله ومذاقه قريب جداً من الهلام “الجيلي” المعروف في العالم العربي. ومذاقها من الداخل حلو وكأن بداخلها قطعة تمر صغيرة. تباع هذه الحلوى في المقاهي والمطاعم وسهلة الصنع في المنزل. حلوى صيفية خفيفة ومذاقها حلو، ومناسبة لبدء يوم حار في الصيف بانتعاش خصوصاً مع كأس من شاي الماتشا البارد.

 

 

آيس كريم الماتشا

يعرف الماتشا “مسحوق الشاي الأخضر” بأنه أجود أنواع الشاي وأشهرها في اليابان ويتميز بتاريخه العريق وفوائده الصحية. حيث استخدم في حفلات الشاي اليابانية التقليدية والتي مازالت تقام حتى الآن. أما في الوقت الحاضر، زاد الطلب على الماتشا وأصبح يدخل في الكثير من أنواع الحلويات ومنها الآيس كريم.

عند النظر في تاريخ آيس كريم بنكهة الماتشا، يقال أن تاريخه يرجع إلى فترة ميجي (١٨٦٨-١٩١٢)م. حيث كان يقدم على شكل جبل فوجي سان وكان يعد عنصراً رئيساً في حفل العشاء الملكي، ولكن مازال التاريخ الحقيقي لظهور الآيس كريم بنكهة الماتشا غير واضح.

في وقتنا الحاضر أصبح الطلب على آيس كريم الماتشا مرتفع خصوصاً في فصل الصيف، والتي تباع في المطاعم بطريقة تقليدية أو في المقاهي والأكشاك. طعم أيس كريم الماتشا مختلف تماماً عما قد يتخيله بعض العرب فهو ليس بشاي عادي كالذي نشربه يومياً. وإنما طعمه ذو جودة عالية طبيعي وطازج يمكنك شم رائحته الذكية من بعيد.

بالنسبة لي، إن آيس كريم الماتشا أنقذني كثيراً في الأيام الحارة والرطبة وأتمنى أن يتذوقها جميع العرب. إذا أتيحت لك الفرصة للذهاب إلى اليابان في فصل الصيف جرب تناول آيس كريم الماتشا واحظى بانتعاش وطاقة تقيك من حر الجو تسعدك وتسعد أصدقائك.

 

ملخص هذه المقالة

تتعدد وتتنوع الحلويات اليابانية في موسم الصيف واختيار نوع واحد صعب للغاية فلكل حلوى ميزة ونكهة خاصة، لا سيما أنه يوجد من نفس النوع أصناف وأشكال ونكهات لذيذة ويختلف طرق تقديمها من مكان لآخر. أما الحلويات التي قدمتها في هذه المقالة من أكثر الحلويات شيوعاً في الصيف ويزداد الطلب عليها بشكل كبير في الأيام الحارة.

وبالطبع جميع هذه الحلويات حلال ومناسبة لجميع العرب والمسلمين. أعتقد أنه لا يوجد داعي للقلق من درجات الحر والرطوبة في فصل الصيف في اليابان، طالما هناك حلويات صيفية باردة وبأسعار مناسبة. عند العمل في الصيف أكثر ما كان يسعدني هو مشاركة تناول مثلجات الكاكيغوري والحلويات الأخرى مع الأصدقاء. لابد من تجربة هذه اللحظات الصيفية اللذيذة والمنعشة مع أحبائك وأصدقائك واحظى بانتعاش كامل في الصيف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط