خمسة مواقع نوصي بها في محافظة تشيبا

0

تقع محافظة تشيبا في الجزء الجنوبي الشرقي من منطقة “كانتو” وبجوار طوكيو، على الحدود مع محافظة “ايباراكي” من الشمال ومحافظات “سايتاما” وطوكيو من الغرب حيث يوجد خليج طوكيو أكوا لاين، وطوكيو ديزني لاند أما المنطقة الشمالية تمتلئ بمجموعة متنوعة من عوامل الجذب، من مراكز التسوق الكبيرة إلى أحياء المدينة التاريخية، بينما المنطقة الجنوبية مليئة بالمرافق الترفيهية ووجهات المنتجعات ذات المناظر الخلابة.

 

سأعرض إليكم في هذه المقالة الكثير من الأشياء التي يجب القيام بها في هذه المحافظة، لذا استمرو في القراءة لمعرفة المزيد.

 

معبد ناريتا سان شينشو-جي

معبد ناريتا سان شينشو-جي هو معبد بوذي يقع في مدينة “ناريتا” بمحافظة تشيبا. إله المعبد هو ” فودو ميوأو” ولطالما عُرف باسم “ناريتا فودو”، بينما يعد المكان مركزًا رئيسيًا لدين ” فودو” يزور المعبد حوالي 3 ملايين شخص للعبادة الأولى من 1 يناير إلى 3 يناير، ومن المعروف أيضًا أن مصارعين السومو والممثلين المشهورين ينثرون الفول خلال مهرجان “سيتسوبون” في فبراير.

 

ويرتبط ارتباطًا وثيقًا بعائلة ” كابوكي إيتشيكاوا” الشهيرة، التي تشتهر “بناريتا-يا إيتشيكاوا دانجورو”، واسم “ناريتا-يا” ينحدر من “ناريتا سان”.

 

 

تأسس المعبد عام 940 م وذلك لإحياء ذكرى انتصار القوات التي أرسلت من العاصمة هييان لقمع تمرد “كانتو”. المعبد مخصص لتبجيل آلهة النار أكالا، وهو من المواقع الدينية المهمة لطائفة “شينغون” البوذية، ولعل أهم عناصر الجذب السياحي فيه طقس “غوما الناري”، وهو تقليد قديم عمره ألف عام يُقام يوميًا وفيه يصلي الكهنة أمام موقد نار ضخم للمساعدة في حل مشاكل زائري المعبد.

 

يضم المعبد “برج باغودا” مكون من ثلاثة طوابق بارتفاع 25 مترًا، وتم إضافة برج ثاني مزين بزخارف كثيرة مبنيًا على طراز “تاهوتو” يُطلق عليه اسم برج باغودا العظيم للسلام يبلغ ارتفاعه 58 مترًا وذلك في عام 1984، وهما من المعالم الشهيرة التي تستحق الزيارة.

 

 

فالمعبد يتميز بشعبية كبيرة في جانب منها هندسته المعمارية التي أُضيف جزء كبير منها إلى قائمة الممتلكات الثقافية الوطنية المهمة في اليابان تشتهر القاعة الرئيسية الكبرى الجديدة بحجمها الكبير أما القديمة فأتت شهرتها من نقوشها البديعة.

 

تُعتبر منطقة المعبد منطقة سياحية من درجة الأولى فهي منطقة جميلة جدًا خلال فصل الربيع فتستضيف أراضي المعبد واحدًا من أكبر مهرجانات الطبول في اليابان.

 

هناك أيضًا مرشدين سياحيين متطوعين للسياح الأجانب الذين يقيمون في ناريتا سان شينشو-جي ويقدمون الخدمات للزوار. سيرشدونكم إلى المعالم البارزة والمواقع الشهيرة في معبد ناريتا سان شينشو-جي، ومباني التراث الثقافي الهامة على الصعيد الوطني، ومنتزه ناريتا سان الغني بالطبيعة.

 

 

حديقة فوناباشي أندرسن

إنها حديقة شاملة ذات مناظر طبيعية رائعة على غرار طاحونة هوائية كبيرة. وتتكون من خمس مناطق: مملكة “وينباك” ( Wanpak Kingdom)  و (Fairy Tale Hill)  ومتحف الأطفال وتجربة الطبيعة وقلعة الزهور(Flower Castle).

 

أول شيء يلفت انتباهك في منطقة  (Fairy Tale Hill) هو طاحونة الهواء الكبيرة التي تم إنشاؤها بشكل أصلي من قبل الحرفيين الدنماركيين. بالقرب من طاحونة الهواء، توجد نافورة مزينة بالورود في كل موسم ومصممة برسم من الحكاية الخيالية “البطة القبيحة”. المبنى الأحمر ذو الطراز الغربي هو مركز المجتمع، والذي يضم متجرًا للهدايا التذكارية وقاعة للمعارض. أينما نظرت، فإن الأجواء الخيالية تجعلك تحصل على صور جميلة.

 

 

هناك العديد من الملاعب المثيرة مثل معدات اللعب مع زحلقة كبيرة، وألعاب القوى الميدانية، وهي واحدة من أكبر الملاعب في اليابان، وساحة حيث يمكنك التفاعل مع المهور والحيوانات الصغيرة. يمكنك أيضًا الاستمتاع باللعب في الماء في “Niji no Ike” الكبير.

 

كما يمكنك ركوب قارب والاستمتاع بالمناظر الخلابة أو التعرف على العديد من القصص الخيالية في “قاعة قصص الأطفال”. وفي منطقة متحف الأطفال، والتي تتكون من ثمانية ورش عمل مثل النسيج والسيراميك والطعام، يمكنك تجربة ورش عمل وتصنيع مختلفة. هناك أيضًا استوديوهات يمكنك فيها تجربة المسرح، وهو أمر نادر في اليابان.

 

 

في منطقة تجربة الطبيعة التي تم إنشاؤها من خلال الاستفادة من الغابات والمستنقعات الموجودة، يمكنك الاستمتاع بمراقبة النباتات والحشرات الموسمية. موصى به لأولئك الذين يرغبون في قضاء وقت مريح أثناء الاستحمام في الغابة.

 

 

في منطقة قلعة الزهور(Flower Castle)، توجد “حديقة فور سيزونز” حيث يمكنك الاستمتاع بالزهور الموسمية والمساحات الخضراء، و “حديقة الأطفال” حيث يمكنك العثور على معدات لعب للأطفال الصغار. في حديقة الأطفال، توجد أشياء وأدوات لعب مرتبطة بكل قصة خرافية، ويمكنك اللعب كما لو كنت في عالم حكايات أندرسن الخيالية.

 

شلالات نوميزو

يوجد المكان في مدينة “كيميتسو”، جنوب محافظة تشيبا، والذي أصبح مشهورًا جدًا عبر وسائل التواصل الاجتماعي. يُطلق عليها اسم “شلالات نوميزو”، وهي منطقة ذات مناظر خلابة ستذهلك  خاصةً إذا كنت من محبي أفلام “My Neighbor Totoro” و “Spirited Away” و “Princess Mononoke” وغيرها من أفلام “استوديو جيبلي”.

 

 

شلالات نوميزو كانت مكانًا أقل شهرة، ولكنها الآن تُعتبر أحد المواقع التي أصبحت بسرعة مواقع سياحية شهيرة في اليابان وبدأت القصة بأكملها مع الإنستغرام. منذ اليوم الذي تم فيه نشر صورة الشلال على الإنستغرام، بدأ المشاهدون يتساءلون أين كان هذا المكان الجميل بشكل غير واقعي. غالبًا ما يتم وصفه بأنه جاء من عالم أفلام استوديو جيبلي. في الواقع، يمكن رؤية هذا المنظر الذي يشبه الحكاية الخيالية في محافظة تشيبا ولا يبعد سوى بضع ساعات عن وسط طوكيو.

 

شلالات نوميزو هي بقعة ذات مناظر خلابة في محافظة تشيبا. فبدلاً من أن يجذب الجمال الطبيعي للشلال أو التيار الزوار والمصورين، فإن المشهد الطبيعي الذي يتكشف في الصباح الباكر هو ما يجذب الناس هنا  وذلك عندما ترسل شمس الصباح الباكر أشعة الضوء الأولى من خلال فتحة الكهف للشلال، فإن انعكاس الضوء في الماء يخلق شكل قلب لطيف. وبسبب هذا التأثير يُعتبر الشلال بقعة رومانسية.

 

 

تم نحت شلالات نوميزو وكهف “كاميوا” في أعمال بناء تُسمى “كاوا ماواشي”، وهو نوع من أعمال النهر يكون فيه جزء من نهر ملتوي اختصارًا من التيار الرئيسي بواسطة نفق أو قطع. يقال إنه تم تنفيذ أول بناء لحقول الأرز حوالي قبل 350 سنة، وامتد إلى المناطق المحيطة.

 

إنها تُعتبر مسيرة لطيفة لمشاهدة الشلالات، حيث تكون المسارات هادئة وسلمية، وتحيط بها الغابات، وخاصةً في فصل الخريف تكون جميلة جدًا عندما تتغير ألوان الأوراق، أما في أوائل الصيف، يمكنك اكتشاف اليراعات في المنطقة.

 

 

وادي يورو

يقع وادي “يورو-كيكوكو” جنوب مركز شبه جزيرة “بوسو”، الوادي يحتوي على شلالات “أوزاواماتا-نو-تاكى”، وغالبًا ما تُسمى “مابوروشي-نو-تاكي”، أو الشلالات “السراب”. أفضل بقعة في هذه المنطقة هي شلالات “أواماتا-نو-تاكي”، وتقع في الجبال واتعد واحدة من أكبر الشلالات في محافظة تشيبا. ارتفاعها يصل إلى 30 مترًا والمياه صافية تتساقط من ارتفاع 100 متر أسفل الصخور.

 

 

إن أفضل زيارة لوادي يورو-كيكوكو في فصل الخريف حيث يمكنكم مشاهدة أوراق الأشجار ذات اللون الأحمر والأصفر والذهبي وتشكل هذه الأوراق المتساقطة بساطًا يغطي الوادي والنهر الذي يمر خلاله، كما تنمو أشجار الموميجي (أشجار القيقب اليابانية) بوفرة في هذه المنطقة، ويُقام لها مهرجان في فصل الخريف احتفاءً بها.

 

أما في فصل الربيع، يمكنك أن تستمتع برؤية أزهار الكرز المتفتحة ونباتات الأزاليا وفي فصل الصيف، يمكنك ممارسة السباحة والتنزه وغيرها من الأنشطة على ضفاف النهر أما في الشتاء، فتتدلى رقاقات الثلج من الصخور.

 

 

بفضل مسارات المشاة التي يتمتع بها المتنزه، فقد صار قبلة للمتنزّهين، حيث يمتد أحد أشهر مسارات المتنزّه ليبلغ طوله قرابة كيلومترين بمحاذاة ضفاف نهر “يورو”.

 

يوجد أيضًا ينابيع في المنتزه لتستمتع بها، وهي معروفة بالمياه السوداء الغنية باليود التي تجعل بشرتك جميلة. تتمتع الينابيع بإطلالة على الشلال بجوار النزل، وهناك أيضًا “ينبوع كهف ساخن” يمكنك الاستمتاع به.

 

يمر نهر يورو عبر شبه جزيرة “بوسو”، جنوب خط سكك حديد “كوميناتو” تتميز سكة حديد كوميناتو بقطارات جميلة مؤلفة من سيارتين باللون الأحمر والقشدي، وتوفر منصة مبهجة لمشاهدة السماء الكبيرة تتفتح أعلاه والمناظر الطبيعية المختلفة التي تنزلق، والتي تُسمى “ساتوياما”، وهو الاسم الذي يطلق على الغابات غير المطورة بالقرب من منطقة مأهولة بالسكان.

 

 

جبل نوكوجيرى

جبل نوكوجيري (نوكوجيرياما) هو جبل في شبه جزيرة بوسو في محافظة تشيبا، يشتهر بمظهره الشبيه بالمنشار، والمنحدرات الخشنة والتكوينات الصخرية الفريدة. على الرغم من أنه كان في السابق مقلعًا للحجارة، إلا أن الجبل أصبح الآن موطنًا لمنصة مراقبة شهيرة ومجمع معبد “نيهون جي”.

 

يمتد الجبل من الشرق إلى الغرب، وله المظهر الجانبي المسنن المميز لمنشار ياباني. إنه يسقط بشدة في خليج طوكيو على جانبه الغربي، حيث يخترقه نفقان على الطريق ونفق للسكك الحديدية، يحمل خط “أوتشيبو” جنوبًا من “فوتسو” إلى “تاتياما”. كلتا الميزتين ترجعان جزئيًا إلى تاريخ الجبل كمحجر حجارة في فترة إيدو، ولا تزال علاماته واضحة بشكل رائع.

 

 

الجانب الغربي من الجبل هو أيضًا موقع مجمع معبد نيهون جي المترامي الأطراف، وهو موطن لمنحوتان “دايبوتسو” المنحوت بالحجر في اليابان وهو عبارة عن تمثال ضخم يقع على “ياكوشي نيوراي” يبلغ ارتفاعه 31.05 مترًا و”هياكو شاكيو كانون”، وهي صورة بارزة طويلة من كانون منحوتة في أحد جدران المحجر بالإضافة إلى 1553 نقش “أرهات” منحوتة يدويًا، والتي تم دمجها مع المناظر الخلابة والتلال وخليج طوكيو جبل نوكوجيري وجهة سائح شهير.

 

 

جبل نوكوجيري من الجبال المنخفضة نسبيًا، ولن تجد صعوبة كبيرة في تسلقه، لكن من المؤكد أنك سيصيبك الذهول مما ستراه أعلى قمته.

 

يُطلق على منصة المشاهدة أعلاه اسم “جيغوكو نوزوكي” التي تعني باليابانية “نظرة في هوة سحيقة”. قد اكتسبت منصة المشاهدة هذه اسمها المثير للعواطف – على الأرجح – من الشعور بالقشعريرة والإحساس بفقدان الاتزان عند النظر إلى المشهد الممتد حتى الأفق وإدراك أن كل ما يفصلك عن أرضية الوادي الضيق هو سياج معدني رفيع.

 

 

من أفضل الأوقات التي ننصحك بتسلق الجبل فيها تلك الفترة التي تسبق غروب الشمس، لأن منظر غروب الشمس من منصة مشاهدة وادي جبل نوكوجيري له سحر خاص. ففي الغرب ترى المحيط الهادئ جنوب خليج طوكيو وجبل “فوجي” البعيد يشق الأفق بألوانه المختلفة التي تتراقص على صفحات مياه المحيط اللامعة كظلال تزحف ببطء عبر التلال أسفله. كما يتوفر تلفريك شهير لمشاهدة المناظر الطبيعية الخلابة.

 

الملخص

محافظة تشيبا هي موطن لمطار “ناريتا” وهي محافظة مليئة بالمواقع الطبيعية لمشاهدة معالم المدينة. وهي المحافظة، التي تضم حوالي 160 ملعبًا للغولف، وتُعتبر المحافظة مكانًا مثاليًا للاستمتاع بهذه الرياضة على مدار العام بفضل الطقس المعتدل. كما تزداد شعبيتها بشكل مطرد كل عام مع السياح من الخارج. كما أن لديها العديد من المواقع السياحية الساحرة التي تتمتع بعدد كبير من الزوار المتكررين. لذلك أتمنى لكم زيارتها والتعرف عليها أكثر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط